U3F1ZWV6ZTQ2NjYwMjc5NDMyMTkxX0ZyZWUyOTQzNzMzOTAyMDQzOQ==
ابحث في الويب

8 أرقام مهمة عن توصيل الغاز للمنازل في مصر

توصيل الغاز للمنازل

أعلنت وزارة البترول عددا من الأرقام المتعلقة بتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل، والتي أشارت فيها إلى أبرز مجهوداتها في هذا المجال، ونظام تقسيط توصيل الغاز، وأيضا خططها خلال العام الحالي وتوصيل الغاز للمناطق البعيدة وكذلك مخططها للعدادات مسبقة الدفعة.

ويرصد الدفتر أبرز الأرقام المتعلقة بتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل في مصر، بحسب بيان من وزارة البترول اليوم الاثنين، والتي تتمثل فيما يلي:

- 1.1 مليون وحدة سكنية تستهدف وزارة البترول توصيل الغاز الطبيعي لها بمختلف محافظات الجمهورية خلال العام المالي الحالي 2020-2021، رغم تحديات جائحة فيروس كورونا المستجد، وهو نفس الرقم تقريبا الذي تم توصيل الغاز إليه العام الماضي.

- 3.4 مليون وحدة سكنية يستهدف برنامج الحكومة توصيل الغاز لها خلال 3 سنوات تنتهي بنهاية يونيو 2021، وذلك قبل الموعد المقرر بعام كامل، حيث تم توصيل الغاز لـ 2.3 مليون وحدة منها خلال العامين الماضيين.

- 11.2 مليون وحدة سكنية هو إجمالي عدد الوحدات السكنية التي تم توصيل الغاز الطبيعي لها على مستوى الجمهورية منذ بدء النشاط وحتى الآن.

- 30 جنيها شهريا قيمة قسط تكلفة مساهمة المواطن في توصيل الغاز الطبيعي لوحدته السكنية، حيث تتيح وزارة البترول التقسيط على 6 سنوات بدون مقدم وبدون فوائد للمناطق الجديدة التي يدخلها الغاز الطبيعي لأول مرة.

- 230 كيلو متر هي المسافة التي تبعدها محافظة الوادي الجديد عن أقرب مصدر للغاز الطبيعي، وهو ما يجعل من الصعب توصيل الشبكة القومية للغاز إليها، وبالتالي تتم دراسة الاستعاضة باستخدام الغاز الطبيعي المضغوط من خلال ناقلات أرضية ذات تقنيات مواكبة لأحدث المواصفات العالمية.

- 20 ألف عداد مسبق الدفع تم استخدامها في تنفيذ المشروع التجريبي لمنظومة عدادات الغاز الطبيعي مسبقة الدفع، بمناطق الأسمرات 1، 2، وبشائر الخير 1، 2، 3.

- 1.2 مليون عداد مسبق الدفع تم إسناد توريدها لإحدى شركات وزارة الإنتاج الحربي للبدء في طرحها للاستخدام خلال العام المالي الحالي 2020-2021.

- 600 ألف عداد مسبق الدفع من المخطط تركيبها خلال العام المالي الحالي، وتركيب باقي الـ 1.2 مليون عداد تباعا خلال السنوات التالية، كما يتم دراسة وضع خطة لإحلال العدادات الميكانيكية القديمة بأخرى مسبقة الدفع.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة