recent
أخبار ساخنة

الإيصال الإلكتروني.. كل ما تريد معرفته عن المنظومة الجديدة

 

الإيصال الإلكتروني.. كل ما تريد معرفته عن المنظومة الجديدة


الدفتر الاقتصادي:


قال المهندس ياسر تيمور، مستشار وزير المالية لتطوير مصلحة الضرائب، إن مشروع منظومة الإيصال الإلكتروني يعتبر امتدادا طبيعيا لمنظومة الفاتورة الإلكترونية لتغطية جميع أنواع وأشكال التعاملات الإلكترونية من كافة الأطراف (فاتورة / إيصال).


وترتكز هذه المنظومة على إنشاء نظام متابعة جميع التعاملات التجارية للسلع والخدمات بين الممولين، والمستهلكين، ويتم تنفيذ هذا النظام من خلال التكامل الإلكتروني مع أجهزة نقاط البيع POS والأنظمة المحاسبية المميكنة لدى التجار ومقدمي الخدمات، بما يساعد في تحقيق أهداف المنظومة والعديد من المزايا للممول والمستهلك، وفقا لتيمور.


وقال إنه من خلال منظومة الإيصال الإلكتروني يمكن تحديد حجم الاقتصاد الفعلي وبالتالي إعداد بيانات تحليلية تفيد الاستثمارات الداخلية والخارجية، وكذلك يمكن إعداد تقارير اقتصادية تساعد في اتخاذ القرارات بشكل صحيح وتكون هناك رؤية شاملة لكافة الأسواق والصناعات والمنتجات وغيرها.


أهداف مشروع منظومة الإيصال الإلكتروني


- التحول الرقمي للتعاملات التجارية والتعامل بأحدث الأساليب التقنية والتحقق من صحة بيانات مصدر الإيصال ومحتوياته شكليا.


- توحيد شكل ومحتوى الإيصال إلكتروني في التعامل بين التاجر والمستهلك النهائي، وفقا لطبيعة كل نشاط.


- تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص والعدالة بين الشركات العاملة في السوق المصري.


- تسريع وتسهيل إجراءات الفحص ووضع أساس لأعمال الفحص الإلكتروني، مع إمكانية الفحص عن بعد.

 

- تسهيل عملية إعداد وتقديم الإقرارات الضريبية، فلن تكون هناك حاجة مستقبلاً إلى تقديم بيانات إيصالات البيع وفقا لضوابط تضعها مصلحة الضرائب لتقديم بيانات الإيصالات في ظل حفظها بقاعدة بيانات مركزية بالمصلحة.


- تحديد تعاملات الشركات مع المستهلك النهائي وكشف التعاملات الوهمية.


- تسهيل وتسريع الإجراءات الضريبية مثل رد الضريبة في المنافذ.


- المساهمة في دمج الاقتصاد غير الرسمي في الاقتصاد الرسمي.


- تحسين الخدمات المقدمة للممولين بما يكفل الحد من الممارسات الخاطئة والتهرب الضريبي. 


فوائد منظومة الإيصال الإلكتروني


- بالنسبة للحكومة: زيادة الحصيلة الضريبية والتفوق التشغيلي، وتحقيق العدالة الضريبية وحوكمة الالتزام والامتثال الضريبي، والرؤية الشاملة الاقتصادية والتجارية، وتحسين الخدمات والإجراءات الضريبية وسهولة تنفيذ الأعمال.


- بالنسبة للمستهلك النهائي: حماية حقوق المستهلك، والمشاركة المجتمعية والالتزام التشاركي، وتوافر إيصالات رقمية معتمدة لضمان الحقوق في أي نزاع، وحماية نصيب المواطن من ايرادات الدولة.  


- بالنسبة للممولين: المعالجة الرقمية المؤمنة الكاملة لملفات البيع، وإجراءات مميكنة استباقية للوصول إلى اقرارات ضريبية تلقائية والقضاء على التقدير الجزافي، وتقليل حجم المخاطر وسهولة الالتزام، وتحسين التجربة الرقمية والتواصل مع مصلحة الضرائب.


- الفوائد قصيرة الأجل للشركات: 


تعزيز المركز الضريبي للشركة من خلال تصنيفها ضمن الشركات ذات المخاطر الضريبية المنخفضة، وتحديث وتطوير أسلوب إصدار الإيصالات لديها، والتحقق من صحة عناصر وبيانات الإيصالات لأطراف التعامل قبل إصدارها.


تسهيل إجراءات المراجعة بالشركات سواء لأغراض المراجعة الداخلية للشركة أو المراجعة الخارجية، والمشاركة في ورش عمل مع مصلحة الضرائب والشركات المنفذة لتقديم الدعم والتوعية، ومساعدة الشركة في عمل تقارير وتحليلات دقيقة في أسرع وقت وبأقل جهد لعرضها على المعنيين وأصحاب القرار.

  

- الفوائد طويلة الأجل للشركات:


تخفيف العبء الإداري وتقليل تكلفة التعاملات والحاجة إلى أرشفة الإيصالات ورقيًا، وتقليل إجراءات الفحص على الشركة مع إمكانية الفحص عن بعد، وتسهيل عملية إعداد وتقديم الإقرارات، وكذلك تحقيق العدالة الضريبية من خلال المساعدة بشكل فعال في ضم الاقتصاد غير الرسمي وإحكام المجتمع الضريبي.

  

أهم خصائص منظومة الإيصال الإلكتروني


- أولًا: شكل ومحتوى موحد للإيصال طبقًا للنشاط.


- ثانيًا: تكويد موحد للسلع والخدمات.


- ثالثًا: الإخطارات والتنبيهات.


- رابعًا: استرجاع والتحقق من بيانات الإيصال إلكترونيًا باستخدام خاصية (QRcode).


الخطوات المطلوبة للانضمام لمنظومة الإيصال الإلكتروني


1- التسجيل بالمنظومة من خلال إرسال إيميل ببيانات الشركة وبيانات المفوض من الشركة.


2- إنشاء الملف الرقمي للشركة.


3- إرسال دعوة التسجيل على إيميل المفوض ومن خلالها يتم تسجيل الحساب الخاص بمفوض الشركة (غير مطلوبة للمسجلين بالفاتورة الإلكترونية).

 

4-  تجهيز بيان بالأكواد المستخدمة لدى الممول في تكويد السلع والخدمات وذلك سواء بالاعتماد على نظام تكويد عالمي (GSI)، أو نظام تكويد (EGS) وهو نظام تكويد داخلي يتم ربطه بنظام التصنيف المجموعة السلعية (GPC).


5- إرسال هذا البيان إلى المصلحة في صورة رقمية للحصول على موافقة المصلحة قبل استخدام تلك الأكواد (غير مطلوبة للمسجلين بمنظومة الفاتورة الإلكترونية ويستخدمون ذات الأكواد).


6- يجب التواصل مع المصلحة في حالة إضافة أكواد أصناف/ خدمات أخرى للحصول على موافقة المصلحة قبل استخدامها على منظومة الإيصال الإلكتروني (في مدة لا تقل عن أسبوعين  قبل تاريخ إصدار إيصالات تتضمن هذه الأكواد). 


7- استلام الممولين المشاركين في التشغيل التجريبي للينك الخاص بـ "SDK" الذى يحتوي على شرح أساليب وطرق التكامل بين النظم المحاسبية / نقاط البيع لدى الممول ومنظومة الإيصال الإلكتروني.


8- على الممول الرجوع إلى الشركة المنفذة لأنظمة الممول الالكترونية (ERP) أو فريق الـIT  لدى الممول لتنفيذ خطوات التكامل، ثم البدء في اختبارات التكامل مع المنظومة، وبعد ذلك البدء في إرسال الايصالات إلى المنظومة. 


google-playkhamsatmostaqltradent